ضفاف الحب



عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضواً وترغب في الانضمام الى اسرة المنتدى
سنتشرف بتسجيلك معنا



شكرا
.. ادارة المنتدى

مثل :وافق شن طبقه

اذهب الى الأسفل

مثل :وافق شن طبقه

مُساهمة من طرف الشاهين في الخميس فبراير 21, 2013 9:14 pm

وافق شن طبقه


رغب شن ان يكمل نصف دينه بالزواج واخذ يبحث عن شريكة لحياته تتمتع بالعقل
الراجح فتاة لماحة ثرية بالمعرفة والقدرة ان تكون شريكة لحياته فقيل له انه
سيجد حاجته في اهل المدينة فقرر السفر اليها ، وفي بداية الطريق لقي شن
رجلا مسناً وساله هل انت في طريقك الى المدينة وساله بعد ان رد عليه المسن
انه من اهل المدينة ومتجها اليها .
- هل تركب ، ام اركب انا ؟
- فاستغرب الرجل المسن سؤاله وقال كلنا راكب ، ماذا تسال ؟
وفي اليوم الثاني شاهدا اناسا يحصدون الزرع
فسال شن : يا ترى هل اكل الناس زرعهم ؟
فاجابه كيف اكلوا الزرع وهم ما زالو يحصدونه ؟
وفي عصر ذلك اليوم مرا بجنازة
قال شن لرفيق دربه : رحمة الله عليه هل تعتقد انه حي ؟
رد المسن باستغراب: في كفنه محمولا وكيف يكون حيا ؟
وقبل الوصول الى المدينة بانت مشارفها فسأله شن قائلا : كيف حال البعيد هل اصبح قريبا ؟
واستغرب المسن مره اخرى ولم يكلف نفسه عناء الرد .
ايام مضت وهاهما في المدينة النورة وعندما وصلا الدار
قال له شن : دعني احمل عنك متاعك وكيف حال الاثنتين ؟
بالرغم من ان المسن كان يظن ان شن ابله الا ان كرم الضيافة حتم عليه ان يدعوه الى داره لتناول العشاء ؟
ثم كان سؤاله : كيف حال الجماعة هل تفرقوا؟
ومرة اخرى يستغرب المسن ولم يكلف نفسه عناء الرد .
ثم دخلا الدار فقص المسن على ابنته حديث ضيفه الغريب الاطوار ، كما حدثها
عن بلاهة وغرابة طبعه واخبرها عن حسن اخلاقه وشكله واردف ولكنني اظنه ابله
ولما استفسرت ابنته عن سبب ظنه هذا ، اعاد لها اسئلته الغريبة التي طرحها
عليه في الطريق فقالت له ابنته بل انه رجل ذكي يا والدي
فعندما سالك هل تركب ام اركب ، قصد به هل تبدأ الحديث ام ابدأ أنا
وحينما سألك عن الزرع كان يقصد هل باعه اصحابه قبل حصاده وصرفوا قيمته
اما سؤاله حول الجنازة والميت هل هو حي قصد هل له ابن يخلفه ويحيي ذكره
ولدى سؤاله عن حال الاثنين هل اصبحوا ثلاثة اراد الاستفسار عن قدميك هل انت بحاجة الى رجل ثالثة وهي العصا لتستعين بها في المشي
اما ما قصد بسؤاله عن الجماعه تفرقوا او تجمعوا فكان غرضه الاطمئنان عن اسنانك هل تفرقت ام مازالت قوية
وعندما سالك عن البعيد فكان يقصد الاستفسار عن بصرك هل ضعفت رؤيتك للبعيد
وعندما سمع الشيخ المسن شرح ابنته وتفسريها للاسئلة التي كان يطرحها عليه
شن اثناء الطريق عرف قيمته وقال بلهجة تشوبها السماحة والاعتذار لقد ظلمتك
يا سيدي قبل ان اعرف تفسير اسئلتك واخبره ان ابنته هي التي كشفت له غموض
هذه الاسئلة .
وعندما قدمت ابنة الشيخ المسن الطعام ، وجدها ممشوقة القوام جميلة الملامح
ناصعة البياض تشع من عينيها ملامح الفطنة والذكاء فقال شن لمضيفه انا يا
سيدي من اسياد قبيلة طي اذا كانت ابنتك تقبل بزواجي فانا اطلب يدها .

فتمت الموافقة واصبح المثل ينطبق عليهما تماما ( وافق شن طبقة )

________________________________________________
 
الشاهين
الشاهين
الأدارة
الأدارة

: :
عدد المساهمات : 1319
تاريخ التسجيل : 03/01/2013
الجنس : ذكر
الدولة :
المزاج :
الأبراج : الثور
نقاط : 113979
السٌّمعَة : 13
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : مؤسس
تعاليق : الحب كالزهرة الجميلة
و الوفاء هو قطرات الندى عليها

وسائط : 2
sms :
  • تخيلتك قمر يضوي… ليل البشر بالكون وبالواقع عرفت إنك تفوق اللي تخيلته


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مثل :وافق شن طبقه

مُساهمة من طرف غاردينيا في الجمعة فبراير 22, 2013 3:06 am


تسلم ايدك روعة جداااااااااااااااااااا


وفعلااااااااااااااااا الأمثال فيها حكمة


تحياتي




________________________________________________

لا تسألنى كم أحبــــــ♥️ــك فليس لحبـــ♥️ــك مقيـــاس ,,,,
لا تسألنى كم عشقتــ♥️ـك,, ولمــاذا إخترتك من دون الناس ,,,,
لا تسألنى الى متى سـأظـــل أحبــــ♥️ـــك ,,,
فـــأنــا ســـأحبـــ♥️ـك حتى تودعنـــى الأنفــــــاس


غاردينيا
غاردينيا
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 1359
تاريخ التسجيل : 04/01/2013
الجنس : انثى
الدولة :
المزاج :
الأبراج : السرطان
نقاط : 112837
السٌّمعَة : 134
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : مديرة الموقع
تعاليق : احبك حيل
وسائط : 1
sms :
  • تخيلتك قمر يضوي… ليل البشر بالكون وبالواقع عرفت إنك تفوق اللي تخيلته


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى